فوائد حبوب غذاء ملكات النحل للحمل

خواص دارویی و گیاهی

 

غذاء ملكات النحلغذاء ملكات النحل هو إفراز حليبي تفرزه شغالات النحل في الخلية، ثم يُخصص فقط كغذاء لليرقات التي تُختار لتصبح ملكة المستقبل للخلية، ويعتبر غذاء ملكات النحل من أكثر المواد الغذائية ذي القيمة الغذائية العالية جداً، حيث تتوفر فيه مجموعة متنوعة من المعادن، والفيتامينات؛ مثل: الحديد، والسيليكون، والبوتاسيوم، والكبريت، كما يحتوي على 17 حمضاً من الأحماض الأمينية، ثمانية منها لا يُنتجه جسم الإنسان، بالإضافة إلى احتوائه على مركبات مهمة؛ مثل: جاما جلوبيولين، لذلك فهو يستعمل في علاج الكثير من المشاكل الصحية التي يتعرض لها الإنسان، ومن خلال المقال سوف نتعرف على أهم فوائد حبوب غذاء ملكات النحل، وبخاصة للمرأة الحامل.فوائد حبوب غذاء ملكات النحلتقلل من الأعراض التي تظهر على المرأة عند بلوغها سن اليأس، حيث وُجد أنّ تناول حبوب غذاء ملكات النحل لمدة اثني عشر أسبوعاً، سوف يساعد بفعالية على التقليل من أعراض انقطاع الطمث، وأهمها: الهبات الساخنة، وزيادة الوزن، وسوء المزاج.تعالج تقرحات قدم المرضى الذين يعانون من السكري، حيث إن تناولها لمدة ستة أشهر سيساهم بالفعل في تطهير القدم، والتخلص من الأنسجة الميتة، وتسريع عملية الشفاء.تفيد في علاج ارتفاع نسبة السكر في الدم، ويمكن تناولها إما عن طريق الحقن، أو الدم، أو تحت اللسان، ولمدة منتظمة تصل إلى أحد عشر أسبوعاً.تعالج بعض أمراض الجهاز التنفسي؛ مثل: الربو، وتخفف من أعراض حساسية حمى القش، ولكن يفضل استشارة الطبيب للمرضى الذين يعانون من الحساسية الصدرية.تقي من الإصابة بالأورام السرطانية وبخاصة سرطان الدم، وذلك عن طريق تثبيط تدفق الدم إلى الخلايا السرطانية.تعزز مناعة الجسم بفعالية كبيرة، وبالتالي تقيه من الإصابة بالأمراض المختلفة.تعمل كمضاد قوي للالتهابات المختلفة.تنشط الجسم بشكل عام، وتساعده على تحمل الإجهاد، كما تحسن الاستقلابات في الجسم، وتقي من الأمراض السارية.تفيد في حالات الأمراض القلبية، إذ يمكن تناول نصف غرام منها، ووضعها تحت اللسان مرتين يومياً، صباحاً على الريق وقبل النوم، أو يمكن مزج عشرة غرامات منها مع كيلوغرام من العسل، ثم تناول ملعقة كبيرة مرتين أو ثلاث مرات يومياً للكبار، وملعقة صغيرة للصغار.تعالج العقم وتقوي القدرة الجنسية.فوائد حبوب غذاء ملكات النحل للحاملتعالج بعض المشاكل الصحية التي ترافق فترة الحمل نتيجة ضعف مناعتها؛ وأهمها: تسمم الحمل. تقي من الإصابة بالإمساك، وبالتالي منع ظهور البواسير لدى المرأة، وخاصة بعد الولادة. تغذي المرأة والجنين، وتمدهما بالفيتامينات والمعادن الضرورية، كما تساعد على عملية الولادة بشكل كبير من خلال تسهيل انقباضات وتقلصات الرحم، الأمر الذي يؤدي إلى تسريع الولادة وخروج الجنين.

 

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *